☀️نهج العارفين☀️
521 subscribers
1.06K photos
238 videos
3 files
29 links
Download Telegram
~ إنا لله وإنا إليه راجعون ~
قال الإمام الصادق عليه السلام : ( إذا مات العالم ثلم في الإسلام ثلمة لا يسدها شيء إلى يوم القيامة ).
بقلوب مؤمنة ومطمئنة وراضية بقضاء الله وقدره، انتقل إلى رحمة الله تعالى آية الله الكربلائي السيّد أحمد النجفي (قدس الله سره)
عظم الله أجورنا ورحمه الله وأسكنه فسيح جنانه وجعله مع محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين.
This media is not supported in your browser
VIEW IN TELEGRAM
من كلام لآية الله الكربلائي السيد أحمد النجفي(ق س)

قيمةُ الإنسان هي بمقدارِ عشقه للحسين عليه السلام وخدمته له. وفي يوم القيامة، تُزانُ الأمور بهذا الميزان الذي يكون بيدِ أمير المؤمنين عليه السلام، فهو ميزانُ الأعمال. وتكون إحدى كفّتي الميزان مخصّصة لوزن خدمة الحسين عليه السلام وعشقه والارتباط به، أما الكفة الأخرى فتزِن بقية الأمور. ولكن لماذا يكون الميزان بيد أمير المؤمنين عليه السلام؟ ذلك لأنّ المسألة متعلقة بالحسين عليه السلام، وقد وضع الله الشؤون المرتبطة بالحسين عليه السلام في يد الوليّ المطلق، فهو الذي يحدّد الأفراد الأقرب إلى الحسين عليه السلام. وتفيد الكثير من الروايات بأن سبيل مَن هو أقرب زلفة إلى الحسين عليه السلام هو الأيسر والأسهل.


📗كربلاء الشهود ص٢١٢
وروى الشيخ عن صفوان الجمّال قال : قال لي الصادق عليه‌السلام : حثّ من في ناحيتك على صوم شعبان. فقلت : جعلت فداك ترى فيه شَيْئاً؟ فقال : نعم ، إنّ رسول الله صلى‌الله‌عليه‌وآله كان إذا رأى هلال شعبان أمر مناديا ينادي في المدينة : يا أهل يثرب! إني رسول رسول الله صلى‌الله‌عليه‌وآله إليكم ، ألاّ إنّ شعبان شهري ، فرحم الله من أعانني على شهري ، ثم قال : إنّ أمير المؤمنين (صلوات الله وسلامه عليه) كان يقول : ما فاتني صوم شعبان منذ سمعت منادي رسول الله صلى‌الله‌عليه‌وآله ينادي في شعبان ، ولن يفوتني أيام حياتي صوم شعبان إن شاء الله تعالى ، ثم كان عليه‌السلام يقول : صوم شهرين متتابعين توبة من الله (٢).
وروى إسماعيل بن عبد الخالق قال : كنت عند الصادق عليه‌السلام فجرى ذكر صوم شعبان فقال الصادق عليه‌السلام إنّ في فضل صوم شعبان كذا وكذا حتى إنّ الرجل ليرتكب الدم الحرام فيغفر له (٣).
This media is not supported in your browser
VIEW IN TELEGRAM
This media is not supported in your browser
VIEW IN TELEGRAM
ذكرى رحيل السيد هاشم الحداد "ره في الثاني عشر من شهر رمضان المبارك
This media is not supported in your browser
VIEW IN TELEGRAM
- گرگيعَان وگرگيعَان

مَعنى "گرگيعَان" هوَ ; قرة عَين، وهوَ يطلُق عَلى مولانَا ألحَسَن سِبط مُحمّد ،ألكَثير مِنَ المُسلِمون يَحتفلون بهذا اليَوم وَالذي هوَ بـيَوم ١٥ رَمضَان بوِلادَة الإمَام ألحسَن المُجتَبى، وبهذهِ المُناسبَة فرَح رَسّول الله صَلَ الله عَليهِ وَآلهِ وَسَلَم وخرَجَ يوَزّع الحَلوى عَلى النَاس والأطفَال .
ولَها أسمٌ ثانٍ  "مَاجينَه" وَمَعناهُ ; لَولاكَ ما إجينَه، مُبارَكٌ عليكُم هذهِ الوِلادَة ألشَريفة 💚.
This media is not supported in your browser
VIEW IN TELEGRAM
This media is not supported in your browser
VIEW IN TELEGRAM
This media is not supported in your browser
VIEW IN TELEGRAM
This media is not supported in your browser
VIEW IN TELEGRAM
This media is not supported in your browser
VIEW IN TELEGRAM