🖤 Thread | ثريد
1.25K subscribers
194 photos
2 videos
4 links
هنا تجدون : تجميعنا ( للثريدات - والمعلومات المُمتعه والغريبه ، والإقتباسات الجميله ) 🖤🖤
Download Telegram
واتخذت الشرطه الموقف بشكل جدي وذهبو للبحث عنه ، حيث عُلمو اهل الحي وذهبو ايضاً للتطوع والبحث عن دينيس
‏واصبح تفاؤل والد دينيس يقل اكثر فاكثر بسبب ان المنطقه يسكنها حيوان بريه متوحشه وبها منحدرات شديده الى ان وصل الامر
‏ان يتدخل الجيش الامريكي في هذه العمليه
بحلول 22 يونيو، تمت تغطية 150 كم
‏وبدا البحث يقل شياً فشياً الى ان انتهى رسمياً وتم اغلاقه في 14 سبتمبر 1969
‏عرض والد دينيس مكافأة قدرها 5000 دولار أمريكي مقابل معلومات او ادلة او ملابس او اي شي ممكن يدعم قضيه اختفاء ابنه
‏ولكن ماحدث لدينيس لا احد يعرفه الى يومنا هذا
فيه بعض النظريات كالعاده تقول
‏- ان من الممكن ان الطفل دينيس تعرض او سقط من منحدر مرتفع وجرفته مياه الامطار باليوم التالي " لان كان هناك امطار باليوم الثاني من البحث "
‏- او ان تعرض دينيس الى هجوم من احد الحيوانات المتوحشه
‏- او ان تم اختطافه واخراجه من المنتزه من قبل شخص ما
ضل لغز اختفاء دينيس اكثر من ٥٠ عام لم يتم حله او ايجاد جـ/ـثته على الاقل

‏قدمت الشرطة صورة للتقدم العمري لدينيس لإظهار الشكل الذي سيبدو عليه اليوم، بعد مرور أكثر من 50 عامًا.
مشاهده وقراءه ممتعه 🤍.
من اجازه سعيده الى نهاية مأساويه لـ ماجدالينا زوك

‏قفزت خبيرة التجميل البولندية البالغه من العمر 27 عام من النافذه اثناء اجازتها في دولة مصر
‏هل هي حادثه انتحــً/ـار ام شي اخر ؟.

‏تابعو السرد 👇.
خططت ماجدالينا لذهاب في اجازه لجمهورية مصر حيث اخبرت صديقها ماركوس قبل الرحلة بسبع ساعات فقط
‏للانضمام اليها في اجازتها
‏وتم دفع التذكره له ولكن اتضح فيما بعد ان ماركوس لديه مشاكل في جواز سفره
‏ولضيق الوقت لم يتمكن من الذهاب معها في اجازتها
‏لينتهي الامر بمغادرة ماجدالينا بمفردها
سافرت ماجدالينا إلى مصر في 25 أبريل 2017 ووصلت في 26 أبريل يوم الاربعاء
‏تم حجز غرفه للإقامة في منتجع Three Corners Equinox Beach Resort
‏الذي يقع على البحر الاحمر
ذكرت تقارير من سكان الفندق أن ماجدالينا كانت تتصرف بغرابة منذ البداية
‏كانت تجلس وتشرب بهدوء بمفردها، ثم فجأة تتحدث وترقص مع الجميع، ثم تصمت مرة أخرى
‏وذكر آخرون أنها سألت أين كان صديقها كما لو كان معها هناك.
‏منذ اليوم الأول، بدأت عائلتها تتلقى رسائل نصية غير عادية من ماجدالينا

كانت ترسل رسالة نصية إلى عائلتها كما لو كانوا هناك معها في إجازة، "وتسألهم عما إذا كانوا سيأتون إلى غرفتها الآن"
‏ وذكرت أيضًا أنها كانت تسمع أصواتًا في غرفتها.
‏حتى ان عايلتها كانت تتلقى مكالمات من مرشدها السياحي محمود خيري بشأن سلوكها الغريب
بدأت عائلتها تتلقى منه الكثير من الصور الغريبة لابنتهم لماجدالينا
‏مستلقية على السرير مرتدية عباءة تغطي وجهها أو مستلقية في القاعة.
‏وفي اليوم التالي الخميس بسبب سلوكها شعرت عائلتها بالقلق وحاولت ترتيب رحلة طيران لها إلى الوطن، إلا أن الرحلة الوحيدة التي تغادر مصر كانت يوم السبت

وتدهورت حالتها بشكل ملحوظ بحلول مساء الخميس
‏حاول الموظفون كل ما في وسعهم لتهدئتها، لكنها ظلت تتصرف بشكل هستيري
وفي صباح يوم الجمعة، وجدها نزلاء الفندق ملقاة على أرضية القاعة فاقدة الوعي ، فنقلها الفندق إلى المستشفى
‏دخلت المستشفى وهي تتصرف على ما يبدو بشكل طبيعي،وسرعان ما طردها الأطباء، وعادت إلى الفندق
‏السبب المنطقي لعدم استقبالها هو انها تتصرف بشكل جيد ويعتقد الاطباء ان لديها مشكله عقليه

وتشير بعض التقارير انه في يوم السبت حاولت الانتـّ\ـحار حوالي الساعة السادسة صباحاً على سطح الفندق
‏لكن موظفي الفندق منعوها من القفز سيكون هذه المحاولة الاولى
‏وفي نفس اليوم وصلت الى المطار مستعده لذهاب الى منزلها لكنها بدأت تتصرف بشكل أكثر غرابة من ذي قبل!!!!
Media is too big
VIEW IN TELEGRAM
وفي النهاية منعها الأمن من ركوب الطائرة بسبب عدم استقرارها وتم إعادته إلى الفندق يقول البعض إنها أظهرت عدوانًا وكانت تحاول خلع ملابسها
‏لسوء الحظ، تم رفضها أيضًا في الفندق بسبب كل المشاكل التي تسببت فيها هناك

في تلك الليلة،اتصلت بصديقها على Facetime،ليس من هاتفها الخاص،ولكن من هاتف وكيل سفرياتهاهاتف محمود
‏المكالمة بأكملها محيرة وغريبة إنها بالكاد تتحدث،وليس لها معنى كبير
‏كانت تردد بشكل متواصل حرفM
‏وتقول"إنهم يستخدمون كل أنواع الحيل هناأخرجوني من هنا إنهم يفعلون كل أنواع الأشياء بي هنا
Media is too big
VIEW IN TELEGRAM
وبعد المكالمة أعادها محمود إلى المستشفى
‏رفضت أن يتم فحصها،وبدأت في مهاجمة الموظفين، وقامت بالهروب منهم بمجرد أن قبضوا عليها تم نقلها إلى غرفة خاصة
‏قامت ممرضه بفك قيدوها لكي تذهب الى الحمام بمجرد إطلاق سراحها.

هاجمت الممرضة وركضت إلى النافذة وقفزت من الطابق الثاني وتم نقلها إلى نفس المستشفى وأعلن وفاتها متأثرة بجراحها

‏مقاطع من كاميرات المراقبه لمهاجمة ماجدالينا للموظفين والاطباء
كالعاده النظريات تقول :
‏- ان ماجدالينا كانت تعاني من مرض نفسي وفي الغالب هو اضطراب ثنائي القطب
‏- او انها سقطت في ايادي للمتاجره ***
‏ولكن النظريه الثانيه استبعدوها الناس لان الطب الشرعي لم يلاحظ عليها اي اعتداء

‏وانتهت اجازة ماجدالينا بمأساه بشعه
مشاهده وقراءه ممتعه 🤍